رئيسيةعربي ودولي

نتنياهو يشن هجوما على “غانتس” ويمنحه مهلة 20 يوماً

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السبت، الوزير في مجلس الحرب بيني غانتس، قائلا إن الأخير “يصدر إنذارا نهائيا له بدلا من حماس”.

جاء ذلك بعد تلويح غانتس بإمكانية انسحاب حزبه المنتمي لتيار الوسط من حكومة الطوارئ، إذا لم يرضخ نتنياهو لشروطه التي حددها في 6 نقاط، خلال 20 يوماً.

وقال نتنياهو في بيان صدر عن مكتبه: “بينما يقاتل جنودنا لتدمير كتائب حماس في رفح (جنوب قطاع غزة)، يختار غانتس إصدار إنذار نهائي لرئيس الوزراء بدلا من إصدار إنذار نهائي لحماس”.

وأضاف: “الشروط التي وضعها بيني غانتس (خلال مؤتمر صحفي عقده السبت) هي كلمات مغسولة ومعناها واضح: نهاية الحرب وهزيمة إسرائيل، وإطلاق سراح معظم الأسرى، وترك حماس سليمة، وإقامة دولة فلسطينية”.

وتابع: “لم يسقط جنودنا هباءً، وبالتأكيد ليس من أجل استبدال حماستين بفتحستين (في إشارة إلى حركة فتح والسلطة الفلسطينية اللتين يرأسهما الرئيس الفلسطيني محمود عباس)”.

وكان الوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية بيني غانتس، طالب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، السبت، وضع خطة من ست نقاط بحلول الثامن من يونيو حزيران (أي خلال 20 يوماً).

وقال غانتس إنه في حالة عدم تلبية توقعاته، فسوف يسحب حزبه المنتمي لتيار الوسط من حكومة الطوارئ التي يرأسها نتنياهو، وفقاً لرويترز.

ودعا غانتس، نتنياهو إلى الالتزام برؤية متفق عليها للصراع في غزة، تشمل تحديد الجهة التي قد تحكم القطاع بعد انتهاء الحرب مع حركة حماس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى