رئيسية

نص البيان الختامي لمؤتمر العراق للمناخ

البصرة / عراق اوبزيرفر

نص البيان الختامي لمؤتمر العراق للمناخ الذي عقد برعاية رئيس الوزراء محمد شياع السوداني في محافظة البصرة ليومي الـ12 – 13 من آذار الحالي، بحضور اقليمي وعربي ودولي.

وجاء في البيان الذي تلقته “عراق اوبزيرفر”، أنه “برعاية وتوجيه رئيس الوزراء محمد شياع السوداني وبالتنسيق مع الوزارات والجهات القطاعية ذات العلاقة ولجنة الصحة والبيئة البرلمانية وبعثة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والبعثات الدبلوماسية المعتمدة في العراق، انعقد في محافظة البصرة مؤتمر (العراق للمناخ) تحت عنوان (مناخنا حياة) للفترة من 12-13 آذار  2023”.

وأضاف، أن “المؤتمر افتتح بكلمة لرئيس مجلس الوزراء الذي أكد أن “انعقاد المؤتمر في هذا التوقيت وفي محافظة البصرة هو رسالة اهتمام استثنائية من الحكومة لمواجهة تحديات التغيرات المناخية ورسالة إلى المجتمع الدولي والمنظمات وصناديق التمويل الدولية لدعم جهود الحكومة العراقية في تنفيذ ما جاء في وثيقة المساهمة الوطنية لمواجهة تداعيات التغيرات المناخية، والاستفادة من آليات التمويل الدولية واتخاذ إجراءات حكومية ومجتمعية لرفع مستوى الوعي بأهمية التغيرات المناخية”.

وتابع، أنه “على هامش المؤتمر انعقدت ست جلسات تخصصية شارك فيها مسؤولون وخبراء عراقيون وأجانب تناولت أولويات التحديات البيئية في العراق والتمويل الدولي والمساهمة الوطنية المحددة ودور منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية لدعم العمل المناخي والشحّ المائي وجلسة خاصة عن التحديات المناخية في محافظة البصرة حيث أوصى المؤتمرون بالآتي:

• يتبنى المؤتمر ما ورد في كلمة السيد رئيس مجلس الوزراء من مضامين مهمة لتكون منهاج العمل المناخي والبيئي للعراق.

• أن المناخ لم يعد مجرد قضية بيئية بل أصبح قضية تنمية وأمن أساسية للجيل الحالي والأجيال القادمة

• عكست الحكومة العراقية التزاما باتخاذ جميع التدابير اللازمة للتأكد من إعمام مفاهيم تغير المناخ في جميع القطاعات والسياسات الرئيسة و سبل تنفيذها.

• دعوة مجلس النواب الموقر لتخصيص ميزانية وطنية لتغير المناخ في عام 2023 للبدء بتنفيذ أولويات المساهمة المحددة  وطنيا.

• العمل على تطوير آلية تنسيق مؤسسي شاملة مع أدوار ومسؤوليات واضحة لكل وزارة وأصحاب المصلحة في ما يتعلق بالجوانب المختلفة لتغير المناخ.

• تعزيز النهج التشاركي بين الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص ومنظمات الأمم المتحدة والبنك الدولي والكيانات الدولية الأخرى لتنفيذ المساهمات المحددة وطنيا ، ما سيفعل دور المجتمع المدني والقطاع الخاص في تنفيذ هذه الالزامات.

 • دعوة لجنة الصحة والبيئة النيابية كصانع تغيير رئيس في جميع الفعاليات التي يشارك فيها العراق في إعمام تغير المناخ في الانشطة والفعاليات التشريعية والتخطيطية والتمويلية.

• يدعو المؤتمر جميع الأعضاء الموقعين على الاتفاقيات البيئية الدولية إلى تعزيز التعاون الدولي في الإدارة المشتركة لأحواض الأنهار العابرة للحدود والحفاظ على حقوق الدول المتشاطئة.

• أهمية استثمار الغاز المشتعل والغاز المصاحب في إنتاج طاقة نظيفة بديلة لتحقيق هدف صفر شعلة في العراق بحلول عام 2030.

• تعزيز الشراكة بين وزارتي الكهرباء والنفط من أجل انتقال تدريجي للطاقة في العراق .

• التأكيد على أهمية استخدام مياه البحر في عمليات الاستخراج النفطي.

• ضرورة تقديم الدعم لمبادرات الشباب العاملين في مجال الطاقة المتجددة والاقتصاد الأخضر.

• الدعوة لاتخاذ إجراءات إدارة رشيدة ومتكاملة للنفايات .

• يحرص أصدقاء العراق في المجتمع الدولي على دعم نهج العراق المتوازن للتخفيف من الآثار السلبية ويعزز النمو الاقتصادي، ويمّكن تغير المناخ والتكيف معه.

 إن هذا النهج  للمجتمعات والافراد والصناعات من تطوير وتنفيذ السياسات التي تناسب احتياجاتهم.

 • الإشادة بقرار مجلس الوزراء الموقر والخاص بالإعفاء الجمركي والضريبي على استيرادات تقنيات الري الحديثة، والتي تتسم بالكفاءة في استخدام المياه والطاقة.

 • الدعوة لإنشاء صندوق وطني يخصص لمواجهة التغيرات المناخية، والذي سيضمن تمويلاً يمكن التنبؤ به لإجراءات المناخية ذات الأولوية.

 • تعزيز قدرة المؤسسات الوطنية وخلق بيئة مؤاتية لاستحصال التمويل الدولي لتغير المناخ.

• العمل على تطوير رؤية العراق لتغير المناخ والبيئة وإعداد ستراتيجية شاملة للاقتصاد الأخضر المستدام وحماية الفئات الهشة.

• يؤكد المؤتمر اهمية التمويل المشترك للوصول إلى التمويل الدولي في مكافحة أزمة المناخ وتنفيذ المساهمات الطوعية.

• يدعو المؤتمر البنك المركزي الى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتعزيز التمويل الميسر للاقتصاد الأخضر، والذي يدعم أولويات التكيف والتخفيف في العراق.

• يرحب المؤتمر بإعلان رابطة المصارف الخاصة ومساهمتها بتنفيذ 10 ٪ من مبادرة التشجير التي أعلن عنها رئيس مجلس الوزراء والتي تضمنت زراعة خمسة ملايين شجرة.

• تشكيل سكرتارية تتألف من الجهات ذات العلاقة تتولى متابعة وتنفيذ مقررات المؤتمر ورفع تقارير تقدم عمل دورية لرئيس مجلس الوزراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى