العراقالمحررخاصرئيسية

نقابة الأطباء تعلق عملها بعد تعرضها لتهديدات عشائرية

بغداد / عراق أوبزيرفر

قررت نقابة أطباء العراق، اليوم السبت، تعليق أعمالها بمقرها العام جراء تعرضها إلى تهديدات عشائرية من قبل النقيب السابق.

وذكر بيان صادر عن النقابة تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أن “نقابة الأطباء/ المقر العام وأعضاء مجلسها تتعرض لليوم السادس على التوالي الى سلسلة من التهديدات العشائرية على خلفية اتخاذ المؤتمر العام للنقابة قرارا باقالة النقيب السابق ورفضه ذلك القرار ومحاولة التأثير على المجلس حتى يتراجع عن موقفه بتأييد قرار المؤتمر العام”.

ووفقا للبيان فقد وصل الامر ان تعرض مقر النقابة في بغداد أمس الجمعة الى تهديد من قبل مجموعة عشائرية تدعي ارسالها من قبل النقيب المقال و تطلب إخضاع أعضاء المجلس لابتزازهم في تحد صارخ وفاضح للقانون وسيادة الدولة وحق المواطن في العيش الأمن و قدرة المؤسسات على اتخاذ القرارات الضرورية بعيدا عن شريعة الغاب”.

كما لفت البيان إلى أن “مجلس نقابة الأطباء قرر تعليق أعماله ونشاطه وغلق أبواب المقر العام ومنح الموظفين الذين سبق ان تعرضوا الى التهجم و الاساءة اجازة مفتوحة وان ذلك سيستمر حتى تتمكن الاجهزة القضائية و الامنية من ضمان امن اعضاء المجلس و سلامة المقر والعاملين فيه و اتخاذ الاجراءات الرادعة بحق تلك المجموعة و من يقف خلفها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى