رياضة

نيمار يكشف موقفه من الاعتزال الدولي

رياضة/ متابعات عراق أوبزيرفر

أكد نجم كرة القدم البرازيلي، نيمار، رغبته في البقاء مع ناديه الحالي باريس سان جيرمان الفرنسي وفي صفوف منتخب بلاده بعد الشائعات التي تحدثت عن إمكانية رحيله عن فريقه وبعد الشك الذي أثاره عقب خروج البرازيل من ربع نهائي مونديال قطر على يد كرواتيا، حول مصيره مع السيليساو.

وقال نيمار في مقابلة مع الصحفي الرياضي البرازيلي الشهير، كاسيميرو ميغيل، على شبكة يوتيوب: “آمل في البقاء في باريس سان جيرمان (هذا الموسم)، لدي عقده معه ولم يتحدث معي أي مسؤول حتى الآن” بشأن الانتقال المحتمل إلى فريق آخر.

وأضاف النجم البرازيلي: “أنا هادئ على الرغم من الود المفقود بيني وبين أنصار النادي. سأكون متواجدا هنا مع حب أو من دونه”.

وشهدت سوق الانتقالات الشتوية شائعات تناولت إمكانية رحيل نيمار (31 عاما) عن باريس سان جيرمان بسبب إصاباته المتكررة من جهة، وإعادة بناء فريق العاصمة الفرنسية من جهة ثانية بإشراف المدرب الجديد الإسباني، لويس إنريكه.

وغاب نيمار عن الملاعب منذ فبراير الماضي بعد خضوعه لعملية جراحية في كاحله وعاود التدريبات الفردية خلال الأيام الأخيرة ومن المتوقع أن يشارك في التدريبات الجماعية هذا الأسبوع.

وتحدث نيمار عن إصابته بقوله: “لقد كانت إصابة مزعجة، لم يكن الأمر مريحا على الإطلاق. كانت مراحل التعافي موجعة وصعبة جدا، لكني أسعى إلى العودة بطريقة جيدة. بطبيعة الحال، فإن تحقيق الانتصارات تبقى ضمن الأهداف لكني أريد اللعب بطريقة جيدة لأن ذلك أولوية بالنسبة لي”.

وأكد نيمار من جهة أخرى، بأنه سيواصل الدفاع عن ألوان منتخب البرازيل بعد أن ألمح إلى إمكانية اعتزاله اللعب دوليا بعد فشل السيليساو في إحراز مونديال قطر 2022 والخسارة أمام كرواتيا بركلات الترجيح في ربع النهائي.

وقال نيمار في هذا الصدد: “بعد كأس العالم، لم أكن أريد مواصلة المشوار ليس فقط بسبب ألم الخسارة، لكن من أجل تحاشي معاناة عائلتي التي تحملت الكثير”.

وأضاف ضاحكا: “الآن يتعين عليهم تحمل ذلك من جديد”.

وختم قائلا: “لقد فكرت بالأمر مليا، لأني أريد التتويج بكأس العالم مع البرازيل التي لم يفز بها منذ عام 2002”.

المصدر: فرانس برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى