عربي ودولي

هجوم داخلي.. جندي يلقي قنبلة دخان على مكتب وزارة الدفاع في اسرائيل 

 

القدس/ عراق اوبزيرفر

أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، الأحد، أن جنديًا ألقى قنبلة دخان على مكتب وزارة الدفاع في معسكر تل هشومير شرقي تل أبيب، ثم لاذ بالفرار. وأوضحت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي يحقق في بلاغ حول الحادثة، التي شملت إلقاء قنبلة صوت على مدخل مبنى وزارة الدفاع.

أفادت وزارة الدفاع أن الجندي المصاب بإعاقة، والمعروف بسوابقه في حوادث العنف، وصل إلى منشأة الوزارة في تل هشومير قبل ساعة من الحادث وألقى جسمًا مشبوهًا أدى إلى انفجار في ساحة انتظار المنشأة. وقع الانفجار في منطقة مفتوحة دون وقوع إصابات أو أضرار، وخلال الحادث، أطلق حارس أمن النار في الهواء.

عقب الحادث، لاذ المشتبه به بالفرار وتم تقديم بلاغ للشرطة. يُذكر أن الجندي المشتبه به له تاريخ طويل من حوادث العنف الخطيرة ضد عمال قسم إعادة التأهيل، بما في ذلك التهديدات بالقتل ضد العمال والمديرين.

لاحقًا، أعلنت هيئة البث الإسرائيلية أن الجندي المصاب بالإعاقة ألقى قنبلة صوت على حراس الأمن في جناح إعادة التأهيل التابع لوزارة الدفاع في قاعدة تل هشومير. ولم تسفر الحادثة عن أي إصابات وتم اعتقال الجندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى