رئيسيةعربي ودولي

هذا ما وجد في حساب هادي مطر طاعن سلمان رشدي

متابعة/ عراق اوبزيرفر

نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، يوم السبت، لقطات شاشة لحساب الشاب ”هادي مطر“ الذي طعن الروائي البريطاني سلمان رشدي، في نيويورك أمس الجمعة.

واحتوى حساب مطر (24 عاما) والذي تبين أن إدارة ”فيسبوك“ قد قامت بحذفه خلال الساعات الماضية، على صور المرشد الإيراني الراحل روح الله الخميني، والحالي علي خامنئي.

كما احتوى على صور قائد ”فيلق القدس“ في الحرس الثوري المُغتال قاسم سليماني.

وجاءت عملية الطعن خلال ندوة أقيمت في مدينة نيويورك أمس الجمعة، بعد مرور 33 عامًا على فتوى الخميني، بهدر دم رشدي، بسبب رواية ”آيات شيطانية“ المسيئة للإسلام.

وأشادت قناة ”قدس“ التابعة للحرس الثوري الإيراني عبر ”تلغرام“، بطاعن رشدي، واصفة الأخير بأنه ”شخص ملعون يجب أن ينال جزاءه“.

وفي أحدث موقف رسمي إيراني، أبدى مستشار فريق التفاوض النووي الإيراني محمد مرندي. استغرابه من تزامن الهجوم، وقرب إحياء الاتفاق النووي وإحباط واشنطن محاولة اغتيال كانت تستهدف مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون.

وقال مرندي في تغريدة له عبر ”تويتر“: ”لن أبكي على من ينشر الكراهية للإسلام والمسلمين منذ أعوام، لكن أليس من الغريب أنه عندما نكون على وشك إعادة إحياء الاتفاق النووي، تزعم أمريكا أنها أحبطت محاولة اغتيال جون بولتون، ومن ثم يقع مثل هذا الحادث (الهجوم على رشدي)؟!“.

وخضع سلمان رشدي، لجراحة طارئة أمس الجمعة، بعد طعنه في رقبته من قبل الشاب مطر.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن وكيله، أندرو ويلي، قوله إنّ ”الأنباء ليست جيّدة“ وإنّ ”من المحتمل أن يفقد سلمان إحدى عينيه، وقد قُطِعت أعصاب ذراعه وتعرّض كبده للطّعن والتلف“.

وأضاف أنه ”وُضِع على جهاز التنفس الاصطناعي“.

المصدر/ ارم نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى