اقتصادالمحررخاص

هل تصل درجة الحرارة في اوربا الى الاربعين ؟

متابعة/ عراق اوبزيرفر

تجتاح موجة حارة شديدة أجزاء من جنوب أوروبا وشمال غربي إفريقيا وسط توقعات بارتفاع درجات الحرارة بصورة قياسية في الأيام المقبلة

ومن المتوقع أن تتجاوز درجات الحرارة 40 درجة مئوية (104 فهرنهايت) في أجزاء من إسبانيا وفرنسا واليونان وكرواتيا وتركيا

وفي إيطاليا ، يمكن أن تصل درجات الحرارة إلى 48.8 درجة مئوية (119.8 فهرنهايت). وقد تم إصدار تحذير يحمل شارة اللون الأحمر لـ 10 مدن ، بما في ذلك فلورنسا وروما

وتوفي رجل في الأربعينيات من عمره يوم الثلاثاء في شمال إيطاليا

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن العامل البالغ من العمر 44 عاما كان يرسم خطوط عبور المشاة في بلدة لودي بالقرب من ميلانو قبل أن ينهار من الحر. وتم نقله إلى المستشفى حيث فارق الحياة لاحقا

وقد غرد السياسي الإيطالي نيكولا فراتوياني على تويتر قائلا “نحن نواجه موجة حر لا تطاق”

وأضاف “ربما يتم اتخاذ جميع الاحتياطات المفيدة في الساعات الأكثر سخونة لتجنب المآسي مثل تلك التي حدثت اليوم في لودي.”

وتعرض عدد كبير من السائحين لضربة شمس ومن بينهم سائح بريطاني خارج الكولوسيوم في روما

ومن المتوقع أن تجلب موجة الحر “سيربيروس”، وهو الاسم الذي أطلقته جمعية الأرصاد الجوية الإيطالية على موجة الحر، مستعيرة اسم الوحش ذي الرؤوس الثلاثة الذي يظهر في جحيم دانتي-ظروفا قاسية في الأيام القليلة المقبلة

ويقول مكتب الأرصاد الجوية إن درجات الحرارة ستبلغ ذروتها يوم الجمعة ، ويقول بي بي سي ويذر (خدمة أحوال الطقس في بي بي سي) إن مساحات كبيرة من جنوب أوروبا يمكن أن تشهد درجات حرارة تصل إلى منتصف الأربعينات وربما أعلى

ومن المرجح أن تستمر الحرارة حتى نهاية الأسبوع ، وفي براغ ، العاصمة التشيكية ، قد تصل درجات الحرارة إلى 36 درجة مئوية (96.8 فهرنهايت) يوم السبت ، وفقا لخدمة الطقس في بي بي سي ، مسجلة ارتفاعا كبيرا من متوسط 24 درجة مئوية (75.2 فهرنهايت) في شهر يوليو/تموز

وتم تسجيل أعلى درجة حرارة في أوروبا على الإطلاق (119.8 فهرنهايت) بالقرب من سيراكيوز في جزيرة صقلية الإيطالية في أغسطس/آب 2021 حيث بلغت 48.8 درجة مئوية

وتوفي أكثر من 60 ألف شخص في أوروبا نتيجة للحرارة العام الماضي. ويخشى أن تسبب هذه الموجة الحارة العديد من الوفيات هذا الصيف

وتعرف موجة الحر بأنها فترة من الطقس الحار حيث تكون درجات الحرارة أعلى مما هو متوقع في ذلك الوقت من العام

ويقول الخبراء إن فترات الطقس الحار بشكل استثنائي أصبحت أكثر حدوثا وأن تغير المناخ يعني أنه من الطبيعي الآن أن نشهد درجات حرارة قياسية

وقال المركز الأوروبي للتنبؤات الجوية متوسطة المدى إنه على مستوى العالم ، كان شهر يونيو/حزيران الأكثر سخونة على الإطلاق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى