اقتصادالعراقرئيسية

هل يعود العراق الاول عالمياً في انتاج التمور ؟

بغداد/ عراق اوبزيرفر

كشفت وزارة الزراعة، اليوم الأربعاء، عن خطة منسقة لزيادة زراعة أشجار النخيل وإنتاج التمور ورفع صادراتها للأسواق العالمية، فيما أوضحت حجم إنتاج وصادرات العام الماضي.

وقال المتحدث باسم الوزارة مهدي الجبوري: إنه “بحسب إحصائيات منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، فقد حصل العراق على مراتب متقدمة عالميا في إنتاج التمور والتي وصلت لحدود 735 ألف طن العام الماضي وبصادرات بلغت 600 ألف طن ذهب غالبيتها إلى الهند والصين ومصر وسوريا والاردن والامارات، إضافة الى بعض الأسواق الأوروبية والأمريكية”.

وأضاف، أن “وزارة الزراعة تطبق خطة منسقة تتضمن زيادة رقعة بساتين النحيل لزيادة إنتاج الأصناف النادرة خاصة المرغوبة عالميا وهو ما سينعكس ايجابا على الإنتاج كما ونوعاً”، مشيرا الى ان “الوزارة تركز على تطوير ودعم النخيل في العراق عبر مشروع زراعة الفسائل النسيجية، ومن خلال تأسيس مركز للنخيل والتمور لإدارة البستنة”.
وتابع: “كذلك يطبق برنامج خاص للمزارعين عبر ورش الإرشاد والتدريب الزراعي لزيادة الوعي الزراعي وكذلك التثقيف بأهمية معالجة الأمراض التي تصيب النخيل و يشمل البرنامج أصحاب معامل تغليف التمور والدبس، عبر التركيز على أهمية التعبئة والتغليف من أجل اخراجها بالصورة اللائقة، وعدم الاعتماد بصورة كبيرة على تصدير التمور العراقية الخام الى الخارج”.
وشدد الجبوري على: أن “التعبئة والتغليف وتدريج العملية التسويقية بالكامل، سيعطي قيمة مضافة للتمور العراقية، وبالتالي ستكون هناك رغبة أكبر عليها في الأسواق العالمية، وهذا ما نعمل عليه بأن يكون هناك تمور مصدرة للخارج، تتركز بالجزء الاكبر ومصنعه بأفضل ما تكون، وبالتالي سيكون هناك تنسيق مع وزارة التجارة،  من خلال الملحقات التجارية الموجودة في دول العالم، لإقامة معارض دائمية للتمور العراقية، بالإضافة الى إيجاد أسواق عالمية  جديدة للتمور لزيادة الصادرات ضمن خطة منسقة” وفقا للوكالة الرسمية.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى