منوعات

هل يمكننا فعلا السفر 100 عام عبر المستقبل؟

متابعة/ عراق اوبزيرفر

كشفت عالمة فيزياء فلكية بريطانية بارزة عن وجود نظريتين أكدهما العلم كطرق للسفر 100 عام عبر المستقبل، منوهة أيضا إلى مركبة فضائية مستقبلية تتولى الأمر.

وظل السفر عبر الزمن يشكل حيّزًا في المخيلة البشرية منذ عقود، إلا أنه ما زال يملأ الخيال العلمي حتى الآن.

وفي تقرير لموقع elishean777 نشِر الأربعاء، قالت سارة برايدل، أستاذة علم الفلك وعلم الكونيات في قسم الفيزياء وعلم الفلك في جامعة مانشستر، لإذاعة ”بي بي سي 4″، إن ”العلماء يعرفون كيف يمكن السفر أكثر من 100 سنة في قلب المستقبل في غضون أسبوع واحد فقط“.

وخلال المناقشة حول السفر عبر الزمن، أعلنت عالمة الفيزياء الفلكية أن ”هذه الطريقة هي أقرب ما اكتشفه العلماء لفك وتوضيح نظرية السفر عبر الزمن“.

لكنها أكدت أن ”هذا غير ممكن حاليًّا مع التكنولوجيا المتوفرة لدينا، كما سيتطلب السفر عبر الزمن نوعًا جديدًا من المركبات الفضائية يستهلك كميات هائلة من الطاقة“.

إمكانية السفر عبر الزمن

وتواصلت المقابلة حول السفر عبر الزمن مع الخبر الذي يفيد بأن مؤسسة البروفيسور الفيزيائي الراحل ستيفن هوكينغ تركت الباب مفتوحًا للمسافرين عبر الزمن، إذ قالت إن ”إمكانية السفر عبر الزمن لم يتم رفضها ولا يمكن استبعادها“.

وأوضحت برايدل، في برنامج توداي Today أن ”هناك _على الأقل_ طريقتين مقبولتين تمكِّنان من المضي قدمًا عبر الزمن“.

وتابعت ”يمكننا الذهاب بسرعة كبيرة جدًّا. لذلك، إذا ركبتم طائرة وحلقت بكم حول العالم فإنكم ستتقدمون في الزمن بمقدار جزء من المليون من الثانية. قام خبراء بتجارب باستعمال ساعات كبيرة خاصة على متن طائرات وفي رحلات حول العالم لإثبات ذلك“.

التحرك بسرعة هو المفتاح

وشرحت العالمة أن ”الطريقة الوحيدة للانتقال عبر الزمن، نحو المستقبل، هي السفر بشكل أسرع. لذا من الضروري الحصول على وسيلة نقل يمكنها السفر بسرعة الضوء تقريبًا، أي يمكنك السفر 100 عام عبر المستقبل في غضون أسبوع واحد فقط“.

وتابعت ”إذا كان بإمكانك الطيران حول الأرض سبع مرات في الثانية على مدى مائة عام، فإن ركاب هذه الطائرة سوف يكبرون في العمر أسبوعًا واحدًا، بينما يكون عمر الأشخاص على الأرض قد بلغ 100 عام“.

ومع ذلك أكدت العالمة البريطانية أن ”القيام بهذه الرحلة سيتطلب كميات هائلة من الطاقة غير معروفة حاليًّا“.

والطريقة الأخرى للقيام بذلك هي من خلال الثقوب السوداء. إذ يمكن القيام بهذه الرحلة من خلال الاقتراب منها، لكنها تؤكد أنها طريقة خطيرة للغاية، إذ لا يزال الكثير عن هذه الثقوب مجهولًا.

وفي الأساس، يعتبر السفر 100 عام عبر المستقبل أمرًا ممكنًا، وكون أن العلم بدأ الآن يأخذ بالفعل في الاعتبار إمكانية حدوثه مستقبلا، فهذا يوضح أنه بمرور الوقت يمكن أن يصبح هذا الأمر حقيقة واقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى