العراق

هو من خلق “أزمة”.. الديمقراطي متهماً الإطار التنسيقي

بغداد/ عراق أوبزيرفر
أكدت النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، اخلاص الدليمي، السبت، عدم وجود خلافات بين الحزبين الكرديين بشأن الوزارتين المتبقيتين، فيما أشارت إلى أن الإطار التنسيقي هو من خلق “أزمة”.
وقالت الدليمي، في تصريح صحفي، إنه “لا توجد مشكلة بين الديمقراطي والاتحاد الوطني حول ما تبقى من وزارات”، مبينة أن “الإطار التنسيقي هو من أفتعل أزمة بين الطرفين”.

وأوضحت، أن “الإطار وعد الاتحاد بمنحه وزارتين، فيما وعد الديمقراطي بمنحه 4 وزارات (أي جميع الوزارات التابعة للكرد) مقابل التنازل عن رئاسة الجمهورية”.
لافتة إلى أن “رئيس الجمهورية الحالي عبد اللطيف جمال رشيد هو اتحادي سواء كان اختيارهم أم لم يكن”.

ودعت الدليمي، التنسيقي إلى “إيجاد حل للمشكلة، وإرضاء الطرفين؛ لأنه من أفتعل الأزمة”، منوهة إلى أن “الأسبوع المقبل قد يشهد حسم الوزارتين المتبقيتين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى