امن

واشنطن تؤكد وقوع اصابات بين جنودها في قاعدة الاسد

الانبار/ عراق أوبزيرفر

أفادت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، اليوم الأحد، أن عدداً من العناصر الامريكية يخضعون لتقييم الاصابات اذا ما كان هناك ارتجاج بمنطقة الراس جراء القصف الصاروخي البالستي الذي شنته الفصائل العراقية المسلحة على قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار غربي البلاد.

وقالت القيادة في بيان إنه “في يوم 20 يناير/كانون الثاني، وفي حوالي الساعة 6:30 مساءً (بتوقيت بغداد) أطلق مسلحون مدعومون من إيران عدة صواريخ باليستية في غرب العراق مستهدفة قاعدة الأسد الجوية”.

وتابعت “أن أنظمة الدفاع الجوي التابعة للقاعدة قامت باعتراض معظم الصواريخ فيما سقط بعضها الآخر على القاعدة”.

واشارت القيادة إلى “تقييم الأضرار ويخضع عدد من الموظفين الأمريكيين لتقييم لإصابات في الرأس . كما أصيب أحد أفراد الخدمة العسكرية العراقيين على اقل تقدير”.

هذا وأعلن مسؤول أميركي أمس السبت، أن قاعدة عين الأسد، التي تستضيف قوات أميركية بالعراق، تعرضت للقصف مما تسبب بحصول إصابات طفيفة في صفوف أميركيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى