رئيسيةعربي ودولي

واشنطن: موت الشابة الايرانية أميني “لا يُغتفر”

واشنطن/ متابعة عراق اوبزيرفر

وصفت واشنطن وفاة الشابة الايرانية مهسا اميني بأنه “أمر لا يُغتفر”.

وقال جيك سوليفان، مستشار الأمن القومي الأميركي، على تويتر “نشعر بقلق عميق حيال وفاة مهسا أميني البالغة 22 عاما، والتي قيل إنها تعرضت للضرب خلال وجودها قيد الاحتجاز لدى شرطة الأخلاق الإيرانية. إنّ موتها أمر لا يُغتفر. سوف نستمر في العمل لمحاسبة المسؤولين الإيرانيين عن مثل هذه الانتهاكات لحقوق الإنسان”.

وكانت قد اندلعت تظاهرات ليلية غاضبة ردا على مقتل أميني تحت التعذيب في مركز احتجاز، ما دفع السلطات لقطع الإنترنت في العاصمة، واعتقلت عددا من المحتجين في شوارع طهران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى