رئيسية

وزير الداخلية: وضعنا خطة استراتيجية لحصر السلاح بيد الدولة

بغداد / عراق اوبزيرفر

ترأس وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، اليوم الخميس، في مقر قيادة العمليات المشتركة، اجتماع اللجنة الوطنية الدائمة لتنظيم الأسلحة وحصرها بيد الدولة، لتنفيذ المرحلة الأولى لتسجيل أسلحة المواطنين، بحضور نائب قائد العمليات المشتركة  ووكيل الوزارة لشؤون الشرطة والسادة المحافظين وقادة الشرطة وعدد من والضباط والجهات المعنية.

وأكد الشمري أن هذا الاجتماع ناقش الخطة الاستراتيجية لضبط السلاح بيد الدولة، مبيناً أن هناك خططاً قريبة ومتوسطة وبعيدة المدى في هذا المجال، مشيراً الى أن الاجتماع بحث أيضاً مع المحافظين الإجراءات الممكنة لمساعدة الدولة بموضوع حصر السلاح، من بينها الجوانب القانونية والإدارية والإعلامية.

كما دعا المواطنين الى ضرورة الابتعاد عن اقتناء السلاح المتوسط والثقيل، كون هذا الأمر سيعرضهم الى المساءلة القانونية الشديدة، داعياً في الوقت ذاته الى تسجيل الأسلحة الخفيفة لدى مراكز الشرطة التي توجد فيها قاعدة بيانات بهذا الشأن، لكي لا يتعرض أصحابها الى العقوبة القانونية ومصادرة السلاح.

وشدد أيضاً على الاستمرار في عمليات البحث والتفتيش عن الأسلحة وفي جميع المناطق.

وشهد الاجتماع مجموعة من المداخلات من قبل الحاضرين ومناقشة العمل في هذا الصدد بما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة من تشكيل هذه اللجنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى