المحررخاصرئيسيةعربي ودولي

وصول الرهينتين المفرج عنهما من حماس إلى إسرائيل

الأراضي المحتلة / متابعة عراق أوبزيرفر

أفرجت حركة “حماس” عن المواطنتين الأمريكيتين جوديث رعنان وابنتها ناتالي رعنان البالغة من العمر 17 عامًا، اللتين تم أخذهما ضمن الرهائن الآخرين خلال الهجوم الأولي ضد إسرائيل قبل أسبوعين تقريبًا، وفقًا لما أعلنه مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.

ووفقاً لبيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي تم تسليمهما على الحدود وهما في طريقهما إلى قاعدة عسكرية إسرائيلية ليتم لمّ شملهما مع عائلتهم.

وكانت حركة “حماس” الفلسطينية، أطلقت، الجمعة، سراح رهينتين أمريكيتين، أم وابنتها، بحسب مصدر مطلع على المفاوضات ومصدر دبلوماسي وتصريح الناطق باسم كتائب القسام.

وتنتمي السيدة وابنتها إلى مدينة شيكاغو الأمريكية وكانتا تزوران أقرباء لهما في كيبوتس ناحل عوز، جنوبي إسرائيل، عندما بدأت حماس هجومها في 7 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وفقًا لعائلتهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى