عربي ودولي

وفاة الموسيقار المصري حلمي بكر

القاهرة/ متابعة عراق أوبزيرفر

أعلنت المطربة المصرية نادية مصطفى، عضو مجلس نقابة المهن الموسيقية في مصر، عن وفاة الموسيقار حلمي بكر، بعد صراع مع المرض، اليوم الجمعة.

وتوفي حلمي بكر عن عمر ناهز 86 عاماً بعد أزمات صحية في الفترة الأخيرة، نُقِل على إثرها إلى المستشفى.

وكتبت نادية مصطفى عبر حسابها على فيسبوك: “لا إله إلا الله ولا نقول إلا ما يرضى الله.. البقاء لله أستاذ حلمي بكر انتقل إلى رحمة الله، الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته.. ربنا يصبر ابنه وأخواته وكل محبيه المخلصين”.

وتعرض حلمي بكر لأزمة صحية مفاجئة خلال الفترة الأخيرة، كما دار حديث عن اختطافه وتعرضه للتعذيب، لكن زوجته نفت هذه الشائعات.

وقالت سماح القرشي، زوجة حلمي بكر، لوسائل إعلام محلية، إنها استعانت بطبيبه المُعالج بعد تدهور حالته الصحية في الأيام الأخيرة، ونصحها بطلب الإسعاف لنقله إلى المستشفى.

وأضافت “القرشي” أن الطبيب طلب الإسعاف على الفور، وعند وصول السيارة صاح حلمي بكر وظل يصرخ رافضًا الخروج من المنزل، ورفض ركوب سيارة الإسعاف.

وأشارت إلى أنه صرخ في الجميع، قائلًا: “لن أدخل المستشفى، ولا أريد أن أموت هناك”، وحاول المتواجدون إقناعه بركوب سيارة الإسعاف، لكنه أصر على موقفه وظل في منزل زوجته بمحافظة الشرقية.

ولاحقاً نُقِل الموسيقار المصري إلى المستشفى وتوفي بعد ساعات من دخوله العناية المركزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى