المحرر

وفاة اول سفير لايران في العراق

متابعة / عراق اوبزيرفر
توفي  اليوم ، محمود دعائي،اول سفير بعد الانقلاب على شاه ايران عام 1979،و ممثل المرشد الإيراني، علي خامنئي، في مؤسسة “اطلاعات” ومديرها المسؤول، عن عمر ناهز 81 عاماً.
وولد دعائي، في عام 1941 في مدينة يزد (وسط ايران)، وبعد إنهائه دراسته الثانوية توجه الى كرمان للدراسة في حوزتها الدينية.
وأنهى دعائي مرحلة السطوح (المقدمات) في الحوزة الدينية بكرمان، وتوجه بعدها الى الحوزة الدينية في قم.
وتمكن في عام 1967 من إنهاء السطوح العالية، وفي تلك السنة، تعرض لملاحقة عناصر نظام الشاه، ما اضطره الأمر إلى السفر سرا إلى العراق، حيث استأنف دراساته الدينية هناك.
ومارس دعائي، نشاطه السياسي قبل انتصار الثورة في ايران، سواء في الداخل أو سائر البلدان، ومن أجل مواصلة نشاطاته السياسية سافر الى أوروبا ودول الشرق الأوسط بما فيها لبنان والسعودية وسوريا والأردن وأفغانستان وباكستان.
كان من الأعضاء البارزين في رابطة علماء الدين المناضلين، ومنذ عام 1980 تولى مسؤولية الاشراف على مؤسسة “اطلاعات” الإعلامية، كما تم انتخابه عضوا في مجلس الشورى الإسلامي لست دورات.
وكان دعائي، أحد المرافقين لـ”روح الله الخميني” طيلة سنوات إقامته في النجف، كما كان سفيرا لإيران في العراق بين العامين 1979 و1980.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى