رئيسيةمنوعات

24 مليون ضحية.. أمريكا تغلق متجر SSNDOB الإلكتروني

متابعة / عراق أوبزيرفر

أغلقت السلطات الأمريكية اليوم ، أحد أكبر المتاجر الإلكترونية لبيع المعلومات الشخصية، وهو متجر SSNDOB، والذي يحتوي على الأسماء الكاملة وأرقام الهوية وتواريخ الميلاد الخاصة بحوالي 24 مليون أمريكي، في عملية دولية شاركت بها العديد من جهات إنفاذ القانون.

وشارك في تنفيذ العملية كلا من المكتب الفيدرالي FBI وهيئة الضرائب ووزارة العدل الأمريكيتين، إلى جانب تعاون كبير من الشرطة في قبرص.

وقد تضمنت العملية مصادرة 4 خوادم رئيسية يعتمد عليها المتجر الإلكتروني، وفصلها عن شبكة الإنترنت بشكل كامل، وهي ssndob.ws وssndob.vip وssndob.club وblackjob.biz.

وقد اعتمد المتجر الإجرامي على إنشاء عدد من المواقع البديلة، لتجنب الحجب ومواجهة هجمات الجهات الأمنية من نوع هجمات رفض الخدمة DDoS، وكذلك لضمان استمرار عمل الموقع مع العمليات الأمنية المتكررة ضده.

ويتيح الموقع للمجرمين شراء البيانات الشخصية الكاملة للأمريكيين، بما في ذلك أرقام هوياتهم وأسمائهم وتواريخ ميلادهم، وفي المقابل يتم الدفع بعملات البيتكوين المشفرة.

وبحسب بيان رسمي لوزارة العدل الأمريكية، فإن المتجر الإلكتروني الإجرامي قد تمكن من تحقيق عوائد تفوق 19 مليون دولار من بيع بيانات المواطنين الأمريكيين.

وقد وصلت قيمة شراء بيانات الشخص الواحد المقيم بالولايات المتحدة عبر الموقع إلى نصف دولار، كما تضمن الموقع بيع تواريخ الميلاد الخاصة ببعض الأشخاص المقيمين ببريطانيا.

وأكد فيتالي كريميز، المدير التنفيذي لشركة AdvIntel للأمن المعلوماتي، أن متجر SSNDOB يعتبر واحدا من أكبر المتاجر المتخصصة في بيع البيانات الشخصية على الإنترنت، ويعد أحد المؤثرين الرئيسيين في تسهيل إجراء عدد كبير من هجمات الاحتيال على الحسابات البنكية للأفراد، بحسب تصريحاته لموقع Bleeping Computer.

وبحسب تحريات وتقارير أجرتها شركة AdvIntel، فإن أحد المصادر الرئيسة التي استخدمها المتجر الإلكتروني لجمع البيانات الحساسة هو استهداف قواعد البيانات الخاصة بالقطاع الصحي وبشكل خاص المستشفيات، بحيث يتم سرقة معلومات المرضى والطاقم الطبي، ثم يتم عرضها للبيع.

وبالتوازي، نشرت مؤسسة Chainalysis، المتخصصة في الإحصائيات الخاصة بتقنية سلاسل الكتل، تقريرا يؤكد وجود علاقة بين تحويلات بعملة البيتكوين قيمتها 22 مليون دولار قد تم دفعها إلى متجر SSNDOB بداية من أبريل 2015.

كما كشف تقرير ”تشيناليسز“ عن وجود علاقة وثيقة بين المتجر المغلق حديثا وبين متجر Joker’s Stash الذي تم إغلاقه مطلع يناير الماضي، وكان يتخصص في بيع بيانات البطاقات الائتمانية؛ حيث اتضح أنه في الفترة بين ديسمبر 2018 ويونيو 2019، دفع متجر SSNDOB حوالي 100 ألف دولار في صورة عملات بيتكوين للمتجر الثاني، في إشارة واضحة لوجود علاقة شراكة أو تعاون أو وجود مالك مشترك بين المتجرين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى