العراقخاص

25 مليار دينار.. النزاهة تضبط تلاعباً في إعلانات مناقصات في المثنى

المثنى/ عراق أوبزيرفر

أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الاثنين، تنفيذها عمليَّة ضبط  تلاعبٍ في إعلاناتٍ لمناقصاتٍ بأكثر من خمسةٍ وعشرين مليار دينارٍ في محافظة المثنى، إضافةً إلى مُخالفاتٍ ماليَّةٍ وإداريَّةٍ في مُحافظتي النجف وبابل.

وقالت دائرة التحقيقات في الهيئة في بيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، إن “فريق عمل مكتب تحقيق المثنَّى، رصد وجود تلاعبٍ في إعلانات مناقصاتٍ وعطاءاتٍ للشركات في قسم العقود بالدائرة العامَّة والمحليَّة في ديوان المُحافظة،مُشيرةً إلى أنَّ الكشف التخمينيَّ للمناقصات بلغ (25,329,141,000) مليار دينارٍ، وقد تمَّ تأخير نشر إعلانات المناقصات؛ لغرض عدم وصولها إلى الشركات كافة، باستثناء شركاتٍ مُحدَّدةٍ تمَّ الاتفاق عليها مسبقاً؛ بهدف رسو تلك المناقصات عليها”.

وتابعت الدائرة أن “فريق عمل مكتب تحقيق الهيئة في النجف، الذي انتقل إلى مُديريَّة التسجيل العقاري في الكوفة تمكُّن من ضبط صورٍ مُصدَّقـةٍ من أوليَّات عقارين تمَّ إصدار كتابي تمليك أحدهما إلى شخصين مُختلفين، وإصدار صورة قيدٍ ساقطة الحكم، وعدم تأشير المناقلات في السجلات في مُديريَّة بلديَّة الكوفة، فيما تمَّ شطب عقارٍ من اسم المالك وتزوير صورة قيد باسم البلديَّة،وبيعه وفق المادة (25) إلى مواطنٍ آخر بعد إخفاء بعض الأضابير”.

وأضافت، أنه “في بابل، وعـلى إثـر ورود معلـوماتٍ بـشأن مُخـالـفاتٍ فـي مُـؤسَّسة الـشهـداء في المحافظة، تمَّ انتقال فريقٍ من مكتب تحقيق الهيئة في المُحافظة إلى المُؤسَّسة وهيئة التقاعد الوطنيَّة – فرع بابل، ومستشفى الإمام الصادق، ودائرة الأحوال المدنيَّة في المسيَّب، وقام بضبط أوليَّات منح ذوي إحدى المُتوفيات الحقوق الخاصَّة بعدِّها شهيدة في الانتفاضة الشعبانيَّـة، بالرغم من عدم صحَّة ذلك، إذ تبيَّن أنها تُوفِّيَت بتاريخ لاحقٍ وبشكلٍ طبيعيٍّ، لافتةً إلى وجود مُخالفاتٍ إداريَّةٍ وماليَّةٍ وتواطؤ من قبل مُوظَّفين في مُؤسَّسة الشهداء”، مُنوّهةً بـ”إلقاء القبض بحقّ المُتَّهم الذي روَّج المعاملة بعد صدور أمر قبضٍ وتحرٍّ بحقّه وفق المادة (290) من ق.ع .ع “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى