العراق

النزاهة تضبط 8 موظفين متهمين بتعقيب المعاملات في الديوانية

الديوانية/ عراق أوبزيرفر

اعلنت هيئـة النزاهة الاتحاديـَّة، اليوم الاثنين، تنفـيذ عمليَّات ضـبط مُتَّهمين بتعقـيب المـعاملات، وكشف ديون تبلغ ستة مليارات دينارٍ غير مُسدَّدةٍ لمُديريَّة زراعة الديوانيَّة، فضلاً عن صدور أوامر قبضٍ بحقّ مُوظَّفين مُتَّهمين بالاختلاس في دائرة توزيع كهرباء المُحافظة.

وقال بيان للهيئة، تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أنَّ “فريق عمل مكتب تحقيق الديوانيَّة تمكَّن من ضبط (8) مُتَّهمين بمُمارسة الضغط  على مُوظَّفي بلديَّة الديوانيَّة لإنجاز معاملاتٍ خلافاً للقانون”، مُبيّناً أنَّ “المُتَّهمين وهم مُوظَّفون في عددٍ من الدوائر في المُحافظة تسبَّبوا بإرباك عمل البلديَّة، ممَّا أدَّى إلى تأخيرٍ في استكمال مُعاملات المُراجعين”، لافتاً إلى “ضبط المُتَّهمين بدلالة نقيب المحامين في المُحافظة وبإسناد قوَّة إنفاذ القانون”.

وأضاف إنَّ “الفريق، الذي انتقل إلى مُديريَّة زراعة الديوانيَّة، كشف عن وجود ديونٍ بأكثر من ستة مليارات دينارٍ مُترتّبةِ بذمَّة مُستأجرين لمصلحة المُديريَّة منذ العام 2016 ولغاية الآن”، مُوضحاً أنَّ “المُديريَّة لم تقم باتخاذ الإجراءات القانونيَّة لاستردادها”.

وتابع، إنَّ “قاضي التحقيق المُختصّ أصدر أوامر قبضٍ وتفتيشٍ بحقّ خمسةٍ من قُرَّاء المقاييس في دائرة توزيع الكهرباء في المُحافظة؛ على خلفيَّة قيامهم باختلاس المبالغ المدفوعة من المُواطنين لتسديدها كإيرادٍ للدولة”، مُبيّـناً أنَّ “أوامر القبض والتفتيش صدرت وفقاً لأحكام المادة (315) من قانون العقوبات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى