العراقخاص

النزاهة تكشف مخالفات في تجهيز 3,4 ملايين لتر نفط في نينوى

نينوى/ عراق أوبزيرفر

أعلنت هيئة النزاهة، اليوم الثلاثاء، عن كشف مُخالفاتٍ رافقت عمليَّة تجهيز الأفران بمادة النفط الأبيض في محافظة نينوى، مُبيّنةً ضبط ثلاثة مُتَّهمين بالرشوة واستيفاء مبالغ أكثر من المُقرَّر قانوناً.

وذكرت النزاهة في بيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أنَّ “ملاكات مُديريَّة تحقيق نينوى، التي انتقلت إلى شركة توزيع المُنتجات النفطيَّة – فرع نينوى ضبطت أوليَّات تجهيز (933) فرناً ومخبزاً بمادة النفط الأبيض خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي”، لافتةً إلى أنَّ “أعمال التدقيق أفضت إلى الكشف عن تجهيز (3,408,000) ملايين لترٍ من النفط بصورةٍ مُخالفةٍ للقانون، مُوضحةً أنَّ (284) من الأفران التي تمَّ تجهيزها هي أفرانٌ وهميَّـة”.

وأضافت النزاهة، أنَّ “الملاكات ضبطت اثنين من العاملين في إحدى محطات تعبئة الوقود في قضاء الحمدانيَّة؛ عن تهمة قيامهم باستيفاء مبالغ ماليَّةٍ من المُواطنين أكثر من السعر الرسميّ، لقاء التزوُّد بالبنزين”، مُنوّهةً بأنَّه “بعد تدقيق المبالغ الموجودة في المحطة ومطابقتها مع كميَّات البنزين التي تمَّ بيعها خلال يوم واحدٍ تبيَّن وجود زيادةٍ بلغت (673,000) ألف دينارٍ ضُبِطَت بحوزة المُتَّهمين، مُشدّدة على أنَّ قاضي التحقيق المُختصّ قرَّر توقيف المُتَّهمين وفق أحكام المادة (339) من قانون العقوبات”.

وتابعت إنَّه تمَّ ضبط مُتَّهمٍ مُتلبّسٍ بتسلُّم الرشوة بالجرم المشهود في محكمة تحقيق نينوى المُختصَّة بقضايا النزاهة بحوزته المبلغ الذي تسلَّمه، مُوضحةً أنَّ المُتَّهم طلب مبلغاً من المال من إحدى المُشتكيات؛ لقاء تغيير إفادته التي سبق أن أدلى بها أمام المحكمة بصفة مُشتكٍ، مُشيرةً إلى أنَّ قاضي التحقيق المُختصّ في المحكمة قرَّر توقيفه وفقاً لأحكام المادة (456) من قانون العقوبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى