العراقالمحررخاصرئيسيةسياسي

غوتيريش: تسلمت رسالة السيستاني بشأن حرق القرآن

بغداد / عراق أوبزيرفر

تلقى نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجيَّة العراقي، فؤاد حسين، اتصالًا هاتفيّاً من الأمين العامّ للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يوم السبت، على خلفية حادثة حرق المصف في السويد، ورسالة المرجع الديني الأعلى في العراق علي السيستاني، بشأن الحادثة.

وجاء في بيان صادر عن الخارجية العراقية، تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أن “الاتصال جاء لمناقشة الإساءة التي تعرض لها القرآن الكريم من شخص عراقيّ يقيم في مملكة السويد، يوم الأربعاء الماضي”.

وقدم حسين، بحسب البيان، شرحًا جاء به؛ أنَّ “هذه الأعمال تثير وتنمي مشاكل متعددة بين دول العالم الإسلاميّ والمجتمعات الأوروبيَّة، التي تقع فيها هذه الأحداث والمواقف، وهذه الأعمال بدورها تغذّي ظاهرة (الإسلاموفوبيا) والأفكار المتطرفة والإرهابيَّة وتزرع الكراهيَّة والعنف في عموم بلدان العالم”.

وشدد وزير الخارجية، على ضرورة “العمل دوليًا لمحاربة هذه الأفكار التي تؤدي للإساءة للمقدسات ورموزها وحرق الكتب السماويّة ومنها القرآن الكريم”.

من جانبه، أكَّد غوتيريش، متابعة هذا الحدث، وكذلك ردود الأفعال في العراق والعالم الإسلاميّ، مُعربًا عن استنكاره وإدانته لهذا الفعل الشنيع، وضرورة العمل لمُواجهة ظاهرة الإسلاموفوبيا”.

وأضاف: “أستلمت رسالة السيستاني، وأقدر عاليًا جهود سماحته”، مُنوهاً إلى أنه سيقوم بإعداد رسالةً جوابية بهذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى