العراقخاص

“موال” تضمن “إيحاءات مثلية” يطيح بالفنان الشعبي حسين فاخر

النجف الاشرف / عراق اوبزيرفر

ألقت قوات الأمن ، القبض على المطرب الشعبي النجفي، حسين فاخر، بعد تداول مقطعا مرئيا، لـ“موّال“ فيه إشارة للمثلية الجنسية.

وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ووسائل إعلام محلية، إن قوة من استخبارات وزارة الداخلية، ألقت اليوم الإثنين، القبض على فاخر، بسبب هذا الموال.
وحسب نشطاء، فإن شكوى رُفعت ضد المطرب الشعبي، في محكمة تحقيق المشخاب، في محافظة النجف الاشرف، ليتم إصدار مذكرة قبض بحقه، ومن ثم تنفيذ الاعتقال.

وجاء ذلك، عقب تداول عدة مقاطع للفنان الشعبي، وهو يؤدي أغنية، اعتُبرت مسيئة للذات الإلهية، وفيها إيحاء بالمثلية الجنسية.

ويقول فاخر في المقطع المتداول، والذي أثار جدلا واسعا: ”منو كلك حب الولد عيب، محمد ولد، والله يحب محمد“.

وانتشر هذا المقطع بشكل كبير على المنصات الاجتماعية، بينما طالب بعضهم بإنزال عقوبات بحق الفنان الشعبي.

كما تداول معلقون، صورة لفاخر، وهو يرتدي بدلة برتقالية، ويقف أمام لافتة لوكالة الاستخبارات الاتحادية، التابعة لوزارة الداخلية، كدليل على اعتقاله.

وحسين فاخر، هو مطرب شعبي، ويحيي الحفلات الليلة، بلونه الخاص، في محافظة النجف، وكذلك كربلاء، لكنه يحافظ على خط محايد غالباً، دون الانخراط في الابتذال غالباً، لمراعاة المدن ذات الطابع الديني، وخوفا من الانتقادات الشعبية، وما يمكن أن يتبعها من تحركات رسمية.

وعلى رغم من تداول المقطع الخاص بالموال المثير للجدل منذ أيام، وتكراره، في أكثر من حفلة، إلا أن تحرك القوات الأمنية جاء مؤخراً.

وتعد ”المثلية الجنسية“ من الخطوط الحمراء، لدى الشعب ، والمجتمع السياسي كذلك، حيث تحذر زعامات دينية، وأخرى شعبية، بشكل متكرر، من تلك الظاهرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى