العراقرئيسية

هذه مرتبة العراق في تقييم مخاطر الصناعة المصرفية

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

أعلنت وكالة التصنيف الائتماني S&P Global Ratings ، اليوم الاحد، عن وضع العراق في المجموعة العاشرة ضمن تقييم مخاطر الصناعة المصرفية (BICRA).

وبحسب التقرير، تعاني البنوك العراقية من ضعف مؤسسي كبير وتعرض خطير للتوترات الداخلية والخارجية.

‏ ويشير التقرير إلى أن المخاطر الاقتصادية والصناعية في العراق تعتبر شديدة، إضافة الى مخاطر الاعتماد العالي على النفط، حيث ان هذا الاعتماد يجعل الاقتصاد حساساً لتقلبات أسعار النفط، بالإضافة إلى ذلك، تواجه البنوك العراقية مخاطر ائتمانية عالية ونسبة مرتفعة من القروض غير العاملة. ويعتبر الإشراف المالي والتنظيم والامتثال في العراق أقل من المعايير الدولية، مع وجود ضعف في الشفافية والحوكمة.

‏ وتسيطر على النظام المصرفي في العراق بنوك مملوكة للدولة، مما يشوه السوق ويجعل النظام المصرفي غير متجانس، بسبب اعتماد القطاع المصرفي بشكل كبير على الودائع الحكومية، ما يؤدي إلى تفاوتات كبيرة في فترات الاستحقاق.

‏ يُذكر أن هذا التصنيف يأتي في سياق أنظمة مصرفية تُصنف من الأقل خطورة (المجموعة 1) إلى الخطورة العالية (المجموعة 10) وهي المجموعة التي يقع العراق ضمن نطاقها.

‏ويرى التقرير أن قدرة الحكومة العراقية وحتى البنك المركزي على دعم البنوك المتعثرة خلال الأزمات محدودة وغير مؤكدة، مما يزيد من المخاطر التي تواجه النظام المصرفي في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى