عربي ودولي

واشنطن وبرلين ولندن يرفضون “توسلات” أوكرانيا

أوكرانيا / متابعات عراق اوبزيرفر

ما إن تحصل أوكرانيا على سلاح “نوعي” من حلفائها الغربيين، حتى تمر إلى المطالبة بمعدات وقطع عسكرية أخرى، فبعدما وافق “الداعمون”، مؤخرا، على إرسال دبابات، صارت كييف تضغط لأجل الحصول على طائرات مقاتلة، وسط رفض صريح من واشنطن وبرلين ولندن.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست”، فإن أوكرانيا تلح في مطالبة حلفائها الغربيين بطائرات مقاتلة تستطيع إحداث واقع جديد على أرض المعركة.

وكانت الدول الغربية، على رأسها الولايات المتحدة، قد ترددت طيلة أشهر قبل أن تقبل بإرسال دبابات إلى أوكرانيا، وسط تحذيرات مستمرة من موسكو التي تنبه إلى أن “التمادي” في الدعم يزيد خطر “الاصطدام” المباشر مع الناتو.

ويحتدم النقاش حول الطائرات المقاتلة، بينما يستعر القتال في باخموت، في حين تسعى القوات الروسية إلى تطويق المدينة الواقعة شرقي أوكرانيا.

ولدى سؤاله حول ما إذا كانت الولايات المتحدة سترسل مقاتلات “إف 16″ إلى أوكرانيا، أجاب الرئيس الأميركي جو بايدن على نحو صريح بـ”لا”.

وحين سئل بايدن عن إمكانية الحديث إلى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الثلاثاء، بينما يواصل المطالبة بطائرات مقاتلة، رد الرئيس الأميركي على نحو مقتضب بقوله: “سنتحدث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى