عربي ودولي

استعدادًا لعملية عسكرية..الجيش الاسرائيلي يبدأ بإجلاء رفح من السكان

غزة/ متابعة عراق أوبزيرفر

قالت محطة إذاعة إسرائيلية، اليوم الاثنين، إن القوات الإسرائيلية بدأت إجلاء المدنيين الفلسطينيين من منطقة رفح قبل هجوم محتمل على المدينة الواقعة بجنوب قطاع غزة، وقد تشمل عملية الإخلاء نحو 100 ألف فلسطيني.

وقالت هيئة الإذاعة الإسرائيلية “كان”، إن الجيش الإسرائيلي بدأ إخلاء أحياء في رفح، وعدد من الأحياء الشرقية القريبة من الحدود الإسرائيلية.

وجاء في بيان للجيش الإسرائيلي، أن “الجيش يدعو سكان شرق رفح للتوجه نحو منطقة إنسانية موسعة”، مشيرا إلى أن هناك زيادة في المساعدات الإنسانية التي تدخل غزة.

وأضاف البيان أن الجيش الإسرائيلي قام “بتوسيع المنطقة الإنسانية في المواصي لاستيعاب المستويات المتزايدة من المساعدات المتدفقة إلى غزة، وتشمل هذه المنطقة الإنسانية الموسعة مستشفيات ميدانية وخيامًا وكميات متزايدة من الغذاء والمياه والأدوية والإمدادات الإضافية.

 وتابع “وبموجب موافقة الحكومة، فإن التقييم المستمر للوضع سيوجه الحركة التدريجية للمدنيين في المناطق المحددة إلى المنطقة الإنسانية”، مضيفا أنه سيتم إرسال الدعوات للانتقال مؤقتًا إلى المنطقة الإنسانية من خلال الملصقات والرسائل النصية القصيرة والمكالمات الهاتفية والبث الإعلامي باللغة العربية.

وختم بيان الجيش الإسرائيلي بالقول “سيواصل الجيش الإسرائيلي ملاحقة حماس في كل مكان في غزة حتى يعود جميع الرهائن الذين يحتجزهم في الأسر إلى ديارهم.

وكان المتحدث باسم الجيش أفيخاي أدرعي قد وجه، في منشور على منصة إكس، “نداء عاجلا إلى كل السكان والنازحين المتواجدين في منطقة بلدية الشوكة وبالأحياء، السلام الجنينة، تبة زراع، والبيوك، في منطقة رفح بالبلوكات: 10-16، 28، 270″، وطالبهم “بالإخلاء الفوري إلى المنطقة الإنسانية الموسعة بالمواصي.

وحذر أدرعي من أن مدينة غزة ما زالت منطقة قتال خطيرة، وطالبهم بالامتناع عن الرجوع شمالا من وادي غزة، كما حذر السكان المدنيين من الاقتراب من السياج الأمني الشرقي والجنوبي.

 وقالت مصادر إعلامية إن الجيش الإسرائيلي يقدر أن نحو 100 ألف مواطن فلسطيني يتواجدون في المناطق التي طلب إخلاءها.

المصدر/ وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى