رياضة

الكشف عن شرط انتقال محمد صلاح إلى صفوف اتحاد جدة

رياضة / متابعات عراق اوبزيرفر

كشفت تقارير صحفية سعودية عن تطورات جديدة في مفاوضات انتقال لاعبنا الدولي المصري محمد صلاح نجم فريق ليفربول الإنجليزي إلى صفوف نادي اتحاد جدة السعودي، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وأكدت صحيفة الميدان السعودية في تقرير نشرته اليوم الخميس، أن الكولومبي رامي عباس وكيل محمد صلاح اشترط على إدارة الاتحاد أن يكون النجم المصري هو الأغلى في تاريخ الدوري السعودي، ويحصل على امتيازات تفوق ما حصل عليها نيمار المنضم حديثًا لصفوف الهلال.

وبحسب الصحيفة، فقد تغير موقف ليفربول بعدما وافقت إدارة الاتحاد على كافة شروط النادي الإنجليزي، وكذلك محمد صلاح من أجل إتمام الصفقة.

وأوضحت التقارير أن ليفربول اشترط على نادي الاتحاد أن يعوضه ماليًا بما يفوق قيمة فسخ اللاعب تعاقده مع النادي، من أجل الموافقة على رحيل محمد صلاح خلال الصيف الحالي، وهو ما وافق عليه مسؤولو العميد

ويأتي هذا الشرط الذي ذكرته صحيفة الميدان السعودية، في ظل المبالغ التاريخية التي تنفقها الأندية السعودية لجلب لاعبين عالميين بدءً من الميركاتو الصيفي الجاري، حيث يطلب صلاح أن يصبح الأغلى في تاريخ الانتقالات بالكرة السعودية بشكل عام.

وفي السياق ذاته، أكدت صحيفة الرياضية السعودية، إن وجهات النظر تقاربت في طريق الاتفاق بين نادي ليفربول الإنجليزي الأول لكرة القدم ونظيره الاتحاد لنقل خدمات الدولي المصري محمد صلاح إلى دوري روشن السعودي للمحترفين.

وأضافت الصحيفة السعودية، أن ليفربول كان قد أغلق باب انتقال صلاح أول الأمر، لكنه عاد وقبل الدخول في نقاشات غير رسمية، بسبب العرض المالي الكبير المقدم.

300 مليون يورو

وأكدت صحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية أن الاتحاد السعودي يجهز مبلغا ضخما قدره 300 مليون يورو، لإتمام صفقة صلاح.

وأوضحت الصحيفة الإيطالية، أن العرض يشمل 100 مليون يورو، سيحصل عليها ليفربول.

وتابعت ، أما محمد صلاح قائد منتخب مصر، سيحصل على 200 مليون يورو، إجمالي رواتبه، في تعاقد مدته 3 مواسم، ينتهي في صيف 2026.

وذكرت التقارير شروط أبو مكة والتي جاءت كالتالي :

الشرط الأول هو تعويض ليفربول ماليًا بأكثر من قيمة الشرط الجزائي لفسخ تعاقد اللاعب.

الشرط الثاني الذي وافق عليه مسئولو الاتحاد هو منح محمد صلاح امتيازات مالية تجعله اللاعب الأغلى في تاريخ الدوري السعودي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى