رياضة

الليجا الإسبانية تدعم انطلاق دوري المحترفين العراقي

رياضة/ عراق اوبزيرفر

اقترب الاتحاد العراقي لكرة القدم من تطبيق دوري المحترفين، بالشراكة مع رابطة الدوري الإسباني “الليجا” التي شكلت لجان عمل قامت بجولات ميدانية للملاعب في بغداد والمحافظات.

وبحسب البيان الأخير للاتحاد العراقي ستنطلق النسخة الأولى من دوري المحترفين يوم 20 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، بينما لم يكشف بعد عن عدد الفرق المشاركة.
ورمى الاتحاد الكرة في ملعب الأندية لتطبيق المعايير ونيل الرخصة الآسيوية للدخول بالمنافسات.
لقاءات وجولات

شهد الأسبوع الجاري سلسلة من اللقاءات والجولات الميدانية المكثفة، إذ عقد اجتماع بين رئيس الاتحاد عدنان درجال، والمدير التنفيذي لرابطة دوري المُحترفين ماتيو مونتفاني، وخافيير خمينيز المدير العام لليجا بالعراق، وكارلوس ردويريجز المسؤول عن روزنامة المسابقة.

إضافة إلى كارلوس كاسال المسؤول عن مشروع الحلم، لمُناقشة العديد من الأمور المُرتبطة بانطلاق دوري المحترفين.

وتركز الاجتماع على الجوانب المتعلقة بروزنامة المباريات والمواعيد الأساسيّة لانطلاق دوري المحترفين، مع مراعاة فترات التوقف الدوليّة ومباريات المنتخبات والعطل والمناسبات الرسمية.

كما تم التباحث والنقاش في هذا الاجتماع بشأن وضع آلية تخص بطولة كأس العراق، وأن يتسم الدوري المقبل بتوفير جميع المتطلبات والمستلزمات الضرورية لإنجاحه، وظهوره بصورة تليق بسمعة الكرة العراقية.

وتفقد المستشار الأمني لقسم البنى التحتية في الليجا ميخيل أنخيل والمدير العام لقسم البنى التحتية خوسيه ماريا، ملعب كربلاء الدولي، كما زارا ملعب الشعب الدولي، وملعب المدينة الدولي الذي يشهد حملة تطوير كبيرة.

أهداف مستقبلية

ويتطلع العراق لتحقيق أكبر استفادة ممكنة من اتفاقية الشراكة مع رابطة الليجا، التي ستتولى تنظيم دوري المحترفين وإنشاء مراكز تخصصية للرياضة الشعبية الأولى في كل المحافظات.

وحسب العقد السابق الموقع مع الليجا، فقد وضع اتحاد الكرة نقاطا تؤسس لمشروع كبير، منها ما يتعلق بالإدارة والإشراف على تنفيذ المسابقة، وتعيين مدير تنفيذي إسباني لإدارة المشروع، وإعداد فريق عمل عراقي لإدارة اللجان العاملة.

كما تولي الرابطة اهتماما بجميع الإجراءات المتعلقة بتسويق الدوري.

وستجني الكرة العراقية مكاسب عديدة من العقد الجديد، أبرزها النهوض بالأندية، بما يعزز حضور العراق في المحافل الخارجية، على أمل تحقيق الهدف الأكبر: بلوغ المونديال للمرة الثانية في تاريخه.

كما سيشهد الدوري بحلته الجديدة استخدام تقنية الفيديو في جميع مبارياته.

وكذلك تطوير الملاعب والمنشآت الرياضية، وإحداث نقلة نوعية في البث التلفزيوني للمباريات، إى جانب تنظيم عملية دخول الجماهير للملاعب وشراء التذاكر إلكترونيا غلى غرار الليجا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى