رئيسيةعربي ودولي

ما سبب توسع الاحتجاجات في المانيا ضد شركة “تسلا” ؟

برلين/ متابعة عراق اوبزيرفر

تواجه شركة “تسلا”، المملوكة للملياردير الأميركي الشهري إيلون ماسك، احتجاجات متزايدة في مصنعها بألمانيا، حيث يحاول النشطاء وقف توسعة منشآت شركة صناعة السيارات الكهربائية التي قد تتطلب إزالة جزء من غابة محيطة.

وبحسب تقرير نشرته وكالة “بلومبرغ”، فقد قالت الشرطة في ولاية براندنبورغ في بيان، إنه من المتوقع أن تستمر الاحتجاجات خلال عطلة نهاية الأسبوع، بعد اعتقال ما لا يقل عن 16 شخصاً، الجمعة، إثر أعمال شغب شملت اقتحام مطار، وإتلاف سيارات “تسلا” الجديدة، وإغلاق طريق حكومي بجوار المصنع.

وشهدت الاحتجاجات إصابة عدد من الأشخاص خلال هذه الأحداث، من بينهم 21 ضابط شرطة، بحسب بيان شرطة الولاية.

ويواجه مصنع “تسلا” خارج برلين في بلدة غروينهايد منذ فترة طويلة معارضة من السكان المحليين الغاضبين وجماعات حماية البيئة.

وتم الإعلان عن افتتاح المصنع لأول مرة في أواخر عام 2019، وتم تأجيل افتتاحه لعدة أشهر بسبب الطعون القانونية من مجموعات قلقة من استهلاك الموقع لكميات هائلة من المياه، وتهديد الحياة البرية المحلية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى